جيرمانناهد عباس  - أخر لحظة: تميز السودان بتنوعه المتفرد وثقافته التي جذبت إليه الكثير من باحثي الثقافة والتميز، ويزخز بإرث وعادات وتقاليد قلما توجد في بلد آخر ومن ضمنها الأمثال السودانية التي جذبت السيدة الألمانية «جيرمان» التي جاءت إلى السودان للدراسة والبحث عن الأمثال السودانية، وتجولت في أنحاء السودان المختلفة لتجميع الأمثال. آخر لحظة وقفت علي محطات السيدة جيرمان بالسودان في هذه السانحة .

٭ أنا جيرمان باحثة جئت من ألمانيا لدراسة الأمثال السودانية ولدي مشروع مع وزير الثقافة، وذهبت إلى الأبيض لأنها تكثر فيها الأمثال، واستقريت في كردفان للتعرف أكثر على طبيعة هذه الأمثال والتقاط أكبر عدد منها، وهي نابعة من حياتهم اليومية.
٭ الشعب السوداني جميل ويتميز بعاداته الجميلة وكرمه وتنوعه الفريد.. وأحب الأمثال السودانية فهي تعكس الثقافة السودانية .. وأثارت إعجابي اللهجة العامية السودانية، وهي أجمل من اللغة العربية الفصحى.
٭ وأكثر الأمثال التي أعجبتني «المستحيل فريق عرب» و«سمح الكلام في خشم سيدو» وكل الأمثال السودانية جميلة وتختلف من جيل لآخر وهي خلاصة تجارب وحكم.
٭ نحن في ألمانيا نهتم بثقافتنا ونحاول إظهارها للعالم أجمع، أما السودان فيملك ثقافة ضخمة وواسعة ولكن لا يوجد اهتمام بها.

ثقافة وفنون

مجتمع وبانوراما