أعلن مسؤول محلي بنهر النيل خطة لتدريب 60 فرداً من الصناعيين والخريجين والشباب، ضمن المشروع الوطني للتطوير الصناعي المستمر الذي سيدشنه وزير الاستثمار والصناعة بالولاية، المهندس محمود محمد، في الخامس من فبراير المقبل وسيستمر إلى التاسع منه. وقال مRiver_Nile_in_Sudan.svg.pngدير الإدارة العامة للصناعة والبيئة بالولاية، مجاهد مصطفى مكي، إن خطة التدريب تشمل التدريب دورتين في مجال التخطيط الاستراتيجي للمنشآت وأخرى في مجال الإدارة بالأهداف، وتدير هذه الدورات الإدارة العامة للصناعة والبيئة بالتعاون والتنسيق مع مركز البحوث والاستشارات الصناعية بوزارة الصناعة الاتحادية.
وأضاف لـ"وكالة السودان للأنباء" إن المشروع يهدف لإحداث نهضة صناعية مستدامة لزيادة القيمة المضافة للمنتجات السودانية والولائية، بالاستغلال الأمثل للموارد وتنمية الموارد البشرية وبناء القدرات بالاستفادة من البحث العلمي والخدمات الاستشارية الداعمة للنهضة الصناعية المنشودة .
وذكر أن المشروع يغطي احتياجات القطاعات الصناعية المختلفة ويواكب التطورات الحديثة، مبيناً أن القطاعات المستهدفة تشمل قطاع الأسمنت والصناعات الاستخراجية والتحويلية والصناعات الهندسية والغذائية، والصناعات الصغيرة والحرفية والتعدين بجانب الكهرباء والطاقات المتجددة.
وأشار إلى الدورات التي نُظمت سابقاً ومدى الاستفادة منها، وذلك ضمن برامج رفع القدرات للصناعات الصغيرة .

ثقافة وفنون

مجتمع وبانوراما