1361721118أظهر تقرير صادر عن إدارة الشؤون الاقتصادية بوزارة المالية في ولاية نهر النيل انخفاضاً في معدلات النمو خلال العام 2015 قياساً على العامين الماضيين 2013 – 2014، بدورها التزمت الولاية بدفع جهود تقوية الجهاز الولائي للإحصاء. وشهدت الولاية منتدىً اقتصادياً حول الإحصاء ودوره في التخطيط والتنمية الاقتصادية.
وعزت إدارة الشؤون الاقتصادية بالولاية ارتفاع معدلات النمو خلال العامين 2013 - 2014 إلى معادلة ارتفاع الأسعار بسبب رفع الدعم عن المحروقات.
وقال مسؤول الشؤون الاقتصادية بوزارة المالية جمال الدين موسى لـ (الشروق) إن المطلوب هو تحقيق ارتفاع موضوعي في معدلات النمو خلال العام الجاري بمؤشرات اقتصادية واضحة، لافتاً إلى أن ذلك لن يتم ما لم تحدث طفرة إنتاجية عالية في القطاعات الاستراتيجية بالولاية في مجالات الزراعة والصناعة والتعدين.
وأكد ممثل حكومة ولاية نهر النيل حسن عطا السيد التزامهم بدفع جهود تقوية الجهاز الولائي للإحصاء من أجل توفير قاعدة بيانات متطورة تخدم قضايا التخطيط والنمو الاقتصادي.
وأعلن تبني وتنفيذ مخرجات المنتدى التي تضمن الوصول للتنمية.

ثقافة وفنون

مجتمع وبانوراما