مولانا-عمر-احمد-محمدطالب النائب العام بالسودان، عمر أحمد، قضاة محكمة مختصة بقضايا الأسرة والأطفال بمدينة أمدرمان السودانية، بإعدام شاب اغتصب ثلاثة أطفال أشقاء خلال العام الفائت.

ونقل موقع شبكة "الشروق"، السودانية، اليوم الأحد، أن النائب العام بالسودان، عمر أحمد، في خطبة الادعاء الافتتاحية أمام محكمة الطفل والأسرة بمدينة أمدرمان المجاورة للعاصمة الخرطوم، " بتوقيع عقوبة الإعدام على المتهم الشاب في الثلاثين من عمره، الذي اغتصب عددا من الأطفال".

وقال النائب العام، إن" الدعوى الحالية واحدة من أربع دعاوى جنائية مقيدة في مواجهة المتهم"، مشيرا إلى، أنه، وفقاً لأحكام المادة (139) من قانون الإجراءات الجنائية، إلى أن الوقائع الثابتة تشير إلى أن ما قام به المتهم سلوك شاذ.

وكشف النائب العام، أن الوقائع متشابهة لأطفال ضحايا آخرين من ذات الأسرة من بينهم طفلة لا تتعدى العامين من عمرها، لافتاً إلى أن الوقائع تشير بجلاء إلى إصراره على انتهاك الطفولة، " لذلك لا يشفع فيه إصلاح بعقوبة بديلة لعقوبة الإعدام".

وشدَّد النائب العام على توقيع عقوبة على المتهم حتى يكون عبرة لغيره، وعدّ الرحمة عليه عين القسوة على المجتمع.

وكانت حادثة اغتصاب شاب في الثلاثين من عمره لثلاثة أطفال، ولدان وبنت، لم تتجاوز أعمارهم الخمسة أعوام بمدينة أمدرمان خلال العام المنصرم، قد أحدثت ردود أفعال واسعة وسط الشارع السوداني.

فيما نادت بعض المنظمات المدنية بحقوق الأطفال بإنزال أشد العقوبات في حق كل ما يتعرض للأطفال بجرائم ينظر إليها أنها منافية للأخلاق و دخيلة على المجتمع السوداني.

ثقافة وفنون

مجتمع وبانوراما