اِقرأ المزيد...منذ عقود من السنين وبفضل كتّاب ومفكرين كبار أعادوا الى الأدب البوليسي اعتباره، لم يعد هذا النوع من الأدب القصصي يعتبر أدباً ثانوياً، ولم تعد شعبيته ورواجه يشتغلان ضده في نظر النخبة. فإذا أضفنا الى هذا أن السينما ثم التلفزة، قد ساهمتا في نشره الى

اِقرأ المزيد...

اِقرأ المزيد...بقلم - أسعد الساري:

على الرغم من أن ليلة الدخلة ..ليلة لا أجمل منها ! الّا ان هناك منغصات وغصات تفرض نفسها بسبب موروثات و تخيلات مغلوطة و مشوهة ! وعلى سبيل المثال ..لدى كثير من الشباب المقبلون على الزواج تصورات عجيبة عن غشاء البكارة ..البعض

اِقرأ المزيد...

نيبول (إلى اليسار) يتسلّم جائزة نوبل من العاهل السويدي في استوكهولم عام 2001 (أ ف ب)
اِقرأ المزيد...
كتب عبده وازن : كان إدوارد سعيد واحداً من المفكرين الغربيين الذين أجمعوا على وصف الكاتب الترينيدادي، البريطاني الجنسية، ف .ا .س .نيبول الذي رحل مساء السبت الماضي في لندن، بـ»الكارثة الأخيرة في الفكر الغربي الوسطي». لكنّ مفكرين آخرين كانوا يعدّونه «سولجنتسين العالم الثالث». وعندما منحته

اِقرأ المزيد...

اِقرأ المزيد...بقلم - عبد الواحد لؤلؤة: تدور الأحاديث الأدبية أحياناً عن شاعر العراق الكبير، بدر شاكر السيّاب (1926 ـ 1964) وعن مدى تأثره بالشعر الأجنبي، والإنكليزي منه بخاصة. وبعض السبب في هذا التساؤل أن الشاعر قضى أول سنتين في دار المعلمين العالية ببغداد في قسم اللغة العربية،

اِقرأ المزيد...

اِقرأ المزيد...أقل ما يمكن أن نقوله عن المفكر والفيلسوف المغربي محمد عابد الجابري هو أنه مثقف حمل هم مجتمعه وصب اهتمامه على قضاياه. نحن لا نرمي أحداً بالورود ولا نطلق الكلام على عَوَاهِنِهِ، لكن هي شهادة حق في حق من انتصر للحق.

الجابري، تلك الشخصية الفذه،

اِقرأ المزيد...

اِقرأ المزيد...لفت نظري شيءٌ يُخالف ما بالذهن من معلومات، وهو أن أول من كتب رواية عربية لم يكن محمد حسين هيكل، وإن أول رواية عربية لم تكن (زينب).
بل إن هنالك ثلاث سيدات عربيات كتبن الرواية قبل محمد حسين هيكل وهن: زينب فواز في رواية (حُسن العواقب)

اِقرأ المزيد...

اِقرأ المزيد...صبحي حديدي:

خلال محاضرة حول حضور الأدب العربي في أوروبا، ألقيتها في العاصمة الأردنية عمّان بدعوة من منتدى عبد الحميد شومان، وشرّفني بتقديمها وإدارتها الصديق الشاعر والتشكيلي الفلسطيني زهير أبو شايب؛ حرصت على تحديد ما أعنيه شخصياً بالمفردات الأربع التي تشكل موضوع المحاضرة.
«الحضور»، في يقيني،

اِقرأ المزيد...

اِقرأ المزيد...كل شىء يتغير، قيم كثيرة تتراجع مفسحة المجال لقيم جديدة، أو مستعيدة أخرى كان الزمن قد مر عليها، ملقيًا الضوء عليها من جديد مانحًا إياها القدرة على التنفس مرة أخرى، ومن ذلك فى عالم الكتب روايات الكوميكس.

فى مفاجأة تحدث للمرة الأولى على مدة خمسين

اِقرأ المزيد...

فنون وتشكيل

محطات إبداعية